Posted on: الأربعاء، 30 مايو، 2012

ضد العشق والمسجدية



شئ ما , يربطني بها , يشدني اليها , يجعلني انسى نفسي وافنى في ساحة وجودها ,اعيش في عالم اخر والانوار تكللني والملائكة تظلني باجنحتها وتنضح على المكان من عبق الجنة وطيبها ...
(.... بيوت اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه)( النور: 36) ليرتبط المخلوق بخالقه والعابد بمعبوده والعاشق بمعشوقه بسلالم من نور يغيب اعلاها في كبد السماء , فيسيح العاشقون في الارض ليدخلوا فضاءاً لم يرتقيه العقل ابدا , كما فعل ابراهيم العاشق عندما اسكن من ذريته (بواد غير ذي زرع)( ابراهيم :37) بفعل يستنكره العقل والعقلاء فأي عاقل يترك زوجته وطفله الرضيع في صحراء قاسية لاتصلح للزراعة ولا يوجد احتمال لوجود الماء فيها , لاشك ان العقلاء لايفعلون ذلك لانهم لم يرتقوا في سلم المعشوقية ولم يفهموا معنى المعشوقية , لكن ابراهيم العاشق بين غرضه (ربنا ليقيموا الصلاة )( ابراهيم : 37), فكان قلب العاشق هو البيت الحرام الاول لينعكس في الخارج ببيت مادي من حجارة وجص وآجر في مكان يقصده القاصدون ويجتمع فيه العاشقون لتعلوا ترانيم الحب والتغزل بالمعشوق في بيته الذي لا يدخله سواه فيتقلب العاشقون كل حسب درجة عشقه ومرتبته ,  اذ هم بين طائف وقائم وراكع وساجد للمعشوق كما قال تعالى (وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَنْ لَا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ (26)الحج) ..
من لم يعرف قيمة العشق لايمكن ان يعرف معنى ان يكون لله بيت في الارض , لكن هل فهم ابرهة الحبشي ماذا يعني البيت الحرام آنذاك حين قرر هدمه ! هل كان يعلم ان هذا البيت المشيد من الحجارة مقر اجتماع العاشقين بمعشوقهم وانه يمثل الصلة بين العاشق والمعشوق ؟ ام انه كان يرى فيه مكانا يزاحم سلطانه ويضيق حدود مملكته ؟
هل كان يزيد بن معاوية يقصد فعلا هدم البيت ام تراه قاصدا قطع ذلك الحبل المتصل بين الارض والسماء والذي تعلق به الناس!!
هل كان الحجاج يريد فعلا هدم البيت المادي (الحجارة ) ام انه اراد ان يمسح قدسية المكان من القلوب ويقطع حبل الاتصال بين العاشق والمعشوق كي لاتكون لاحد صلة باحد اقوى من صلته وخضوعه للخليفة ؟؟ {وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُو مَعَ اللَّهِ أَحَداً {الجـن:18..
افرزت الوقائع التاريخية قطبين في معادلة المسجدية بمعناها الباطني العشقي , والظاهري التعبدي , احدهما يعمر تلك المساجد (بكل المعاني )سواء كان المقصود فيها القلوب او البناء الخارجي وسواء كان المقصود اعمار المساجد بالعبادة ونشر العلم والفقه ام بتشييد البناء واعلاء المنارات والقبب, والقطب الاخر هو من امثال ابرهة ويزيد والحجاج يرون كمال ملكهم بزوال المساجد ( وايضا بكل المعاني ومن كل الزوايا ) , والميزان بين هذين القطبين هو (إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ {التوبة: 18(..لتاتي (انما )فتحصر عمار المساجد فقط بالذين امنوا بالله واليوم الاخر ( هذا في الجانب النظري او العقائدي ) و اقام الصلاة واتى الزكاة ولم يخش الا الله ( هذا في الجانب العملي او التطبيقي), وان عدم وجود الفاصل في الاية بين النظري والعملي يشير الى ان كل منهما يكمل الاخر وانه لاينفع احدهما بدون الاخر , وعليه يمكن ان نعرف ان ابرهة ويزيد والحجاج لم يمتلكوا كلا الجانبين ( لا الايمان النظري العقائدي ولا الاعمال التطبيقية الصالحة )..
ولما يتجرد الانسان من كفتي النجاة ( الايمان والعمل الصالح ) لا شك انه سيكون من الظالمين , بل اشدهم ظلما , ومن يصل الى هذه الدرجة من الظلم عندها يكون من السهل عليه ان يسعى في تخريب وتهديم المساجد , لانه يرى في الدعوة الى الله دعوة ضد حكومته ويرى التضرع الى الله مزاحمة في سلطانه ( وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ ) (114البقرة)... وهذا هو الذي جعل الحكومة في النظام السابق تقوم بتهديم المساجد التي اتخذها المنتفضون مقرا لهم , وهو الذي جعل الحكومة الحالية تقوم بتهديم مسجد السيد محمد باقر الصدر في الناصرية الذي يتخذه مقلدو السيد الصرخي مركزا لنشر العلوم الفقهية والحوزوية مقرا لذكر الله تعالى , وما اشبه اليوم بالامس .
http://www.youtube.com/watch?v=q3RhkvwqfQU

19 التعليقات:

د . علي الحسيني يقول...

ان ما فعلته حكومة المالكي من تهديم لبيوت الله واعتداء على الحريات والكرامات لهو علامة حفر قبرها بيدها لانها قامت وشنت الحرب ضد خالق الانسانية والكون الله ( سبحانه وتعالى ) والذي يحاربه فلياذن بحرب منه ( جل وعلا ) ...
وشنوا كذلك الحرب على من يمثل المنهج الحقيقي للاسلام المحمدي الاصيل وهو سماحة المرجع العراقي العربي السيد الصرخخي ولانه يرفض الظلم والظالمين والفساد والمفسدين والاحتلال والمحتلين والقبح والقبيحين والكذب والكذابين والنفاق والمنافقين والدجل والدجالين والرياء والمرائين والافتراء والمفترين والجهل والجاهلين و التعصب والمتعصبين ووو ..... ولانه عراقي وعربي يفتخر بعروبيته وعراقيته يهدم مسجده وتهدم مكاتبه وتحرق مع احتواءها على القران الكريم ؟@!!

غير معرف يقول...

انالله و انا اليه راجعون

غير معرف يقول...

شكرا لك اخي الكاتب على الطرح المميز فلو تصفحنا التاريخ منذ خلق ابينا ادم وليومنا هذا نجد ان الباطل هو الراجح والمسطر اما صاحب الحق والذي يريد الخير للناس تجده مهمش ومحارب وكما نرى اليوم كل الاجندات الداخلية والخارجية تحارب مرجعية الصرخي ماهو البسبب لا اعلم رغم ان هذا الرجل لم يصدر منه سوى النصيحة والارشاد والقراءة الموضوعية للواقع العراقي

علاء الدين المسعودي يقول...

اقسم ان هذا العمل لم يقدم علية حتى الاحتلال الاسرائيلي على بيوت الله

غير معرف يقول...

حكومة تدعي التدين تهدم بيوت الله لماذا اين اصحاب الضمير0

عباس الاثاري يقول...

الى الله المشتكى واليه المعول في الشدة والرخاء ؟؟ التأريخ يسجل ولايرحم """ صفحات بيضاء وهو الموقف الذي سجله كل من انتفض للقرآن وأستنكر ؟؟؟ وصفحات سوداء هو كل من تعدى ورضي بحرق القرآن وهدم المساجد ..

غير معرف يقول...

قال تعالى: {ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلا خائفين لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم} (البقرة:114) في العراق فقط تهدم المساجد ويحرق القرآن ويُسكت لذلك !!

عبد الرحمن محمد الركابي يقول...

ان الجرم الذي ارتكبته حكومة المالكي والتي تلقت اوامرها من اسيادها الصفويين من هدم لبيوت الله دليل على ان انهم لايمتون للاسلام بصلة فالمسلم من سلم الناس من يده ولسانه واليوم هدام بيوت الله يدعي الديمقراطية والتشيع والتدين فأي اسلام واي دين يبيح لك هدم بيوت اذن الله ان يرفع فيها اسمه فأين القانون يادولة القانون

رافد كريم يقول...

هذه بعض من انجازات حكومة المالكي وهي تهديم المساجد واعتقال المصلين وتعذيبهم ومنع الصلاة وقمع التظاهرات السلمية وغيرها من التسلط والظلم .

غير معرف يقول...

hن هدم مساجد الله في الناصريه هو حرب ضد الخالق لانها لاتنتمي الى جهه معينه وحرب ضد الرسول الكريم وال بيته وهومساس للحريه والدين والمعتقدات وايضا هي مخالفه صريحه من هذه الحكومه للدستور العراقي الذي يمنع تهديم المساجد ودور العباده.وان الله سوف ينتقم لمسجد محمد باقر الصدر كما انتقم للكعبه عندما رماها الطاغيه يزيد بالمنجنيق لان المساجد هي اماكن لعبادة الله ولها قدسيه وقد انتهكتها الحكومة التي سرعان ماتزول.

غير معرف يقول...

ان هدم مساجد الله في الناصريه هو حرب ضد الخالق لانها لاتنتمي الى جهه معينه وحرب ضد الرسول الكريم وال بيته وهومساس للحريه والدين والمعتقدات وايضا هي مخالفه صريحه من هذه الحكومه للدستور العراقي الذي يمنع تهديم المساجد ودور العباده.وان الله سوف ينتقم لمسجد محمد باقر الصدر كما انتقم للكعبه عندما رماها الطاغيه يزيد بالمنجنيق لان المساجد هي اماكن لعبادة الله ولها قدسيه وقد انتهكتها الحكومة التي سرعان ماتزول.

حسين الزبيدي يقول...

ماذا نقول الى الله يوم نتواجه في ذلك اليوم ؟؟؟ ونحن عندما نتوضىءنقول اللهم ضع كتابي في يميني ولاتضعه في يساري ؟؟ هل نضعه محترق هل نضعه ممزق ؟؟ مالكم كيف تحكمون ياساسة الدينار والدرهم ماذا نقول الى الله ؟؟؟ يا الله أرحمنا يارب احرق كل من حرق وتعدى على كتابك وبيوتك .

اسماعيل السيد يقول...

ماذاقدمت لنا الحكومة لم تقدم لنا سوى نقص في الخدمات ومن أبرز الأنجازات التي قدمتها لنا في العام الحالي تهديم المساجد وانعدام الخدمات

العراقي يقول...

ان ما قامت به القوات الحكوميه بقيادة الملكي لم يقوم به على الاعداء الصليبين وهذا ان دل فانه يدل على الخسه والعماله

غير معرف يقول...

لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
هذه سيرة الانبياء والاولياء والصالحين دائما تحارب من اهل الباطل عبدة الدينار والدرهم خوفا على دنياهم. فاليسجل التاريخ ولتشهد الناس اجمعين على الطغاة والمتجبرين فاليشهدوا على اكبر واوضح الجرائم وامام مرآى ومسمع العالم وبدون خوف من الله ولا استحياء فهم يرتكبون افضع الجرائم بعد سفك الدماء في العراق الا وهي حرق القرآن كلام الله العلي العظيم وهدم مساجد الله التي يذكر فيها اسمه فأي اناس هؤلاء وباي ديناً يدينون وباي قانون يعملون وباي جهات يقتدون ؟؟؟
نعم فهم الهمج الرعاع الذين دينهم دنانيرهم وقبلتهم نسائهم وقانونهم القتل والفساد والدمار ويتبعون خطوات الشياطين !!!
لعنهم الله واخزاهم واركسهم قعر جهنم واذاقهم صقر وما افعالهم هذه الا تعجيلاً في زوالهم من هذه الدنيا الفانية التي يرجونها ..
وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون ..
وانا لله وانا اليه راجعون

غير معرف يقول...

اللهم العن اللذين قامو بتهديم المساجد
اللذي تقام فيها الصلات المباركةوالفقه الحوزوي
وعقائد الدين واهل البيت

روان خليل يقول...

موضوع رائع ومقارنة رائعة ووصف دقيق لهادمي بيوت الله

غير معرف يقول...

ان كل عملته حكومه المالكي من تهديم بيوت الله ومنع المصليين من الصلاه واعتقال المؤمنين والتعذيب بالسجون وغيرها بل الكثير وكل هذه هو ظلم للشعب العراقي وان هذ الشي لايمكن وجوده بدوله عربيه مسلمه وتدعي التشيع والمذهب برئ منكم ومن افعالكم القبيحه مثللكم

طارق حسن يقول...

اين منظة الدول الاسلامية من هتك حرمة المصحف الشريف واين منظمة الدول الاسلامية من انتهاك حرمة جامع السيد محمد باقر الصدر في الناصرية عندما هدموا الجامع
اين منظمة حقوق الانسان , اين حرية التعبير وحرية التعليم وحرية الانسان

إرسال تعليق