Posted on: الأربعاء، 18 أبريل، 2012

بغير مقدمات




هكذا بغير مقدمات...
..اني حامل .....
 ..قالتها بصوت خفي ..
فوقفت كالديك متبخترا
فارضا فحولتي ,
 وفي داخلي عجب ,
أهكذا تفعل أحرفي !!
سألتها وأنا اخفي افتخاري  ..
سرعان ماحملتي بأحرفي ؟؟..
داعبتك ب(ع ) عشقي
ولامستك ب (ر ) رجائي
واقمت فيك ( أ ) صَفِيْ ..
أمن (عين )أمن ( راء )أمن( ألف ) حملتي ؟؟
يا رونق السيدات أما ترين اني لست الا ركاما من احرف؟؟
 احرف  لو جمعتِها كانت (عرى )
أمن عراي  ياصفحة المجد حملت ؟؟
وهل يحبل  المجد من عرىً كُفِيْ؟؟
فتخطت امامي مبدية مفاتنها
قهقهت حتى اهتزت اسطرها وتراقصت في احشائها  احرفي
قالت حين ضاجَعَتْ احرفك اسطري , تركت ال (ق ) قائما فقامت بقيامه الاحرف ..
واشتعلت حروفك بين اسطري , متوهجة بقائم مرهف
فاكتملت بقيامه احرف يسوقها وهو بالمجد ملتحف
بعين وراء رام العلى  وقاف محيط بعد الف
حملت جنينك في داخلي ..جنين شوق وانتظار ولهف

0 التعليقات:

إرسال تعليق